Preloader Image

16 Syawal 1440H

Thu, 20 Jun 2019

Pray Time
Fajr 04:59 (WIB)
Sunrise 06:01 (WIB)
Dhuhr 11:54 (WIB)
Asr 15:16 (WIB)
Sunset 17:47 (WIB)
Maghrib 17:47 (WIB)
Isha 18:49 (WIB)
Imsak 04:49 (WIB)
Midnight 23:54 (WIB)

Chinese | Dutch | French | German | Indonesian | Italian | Japanese | Malay | Sahih International | Tafsir الجلالين | Thai

Holy Quran » اللغة العربية » FUSHSHILAT : 1 - 20

To learn word-by-word, put the cursor over the Arabic text


41 : 1
حم  
Tafseer  
{ حم } الله أعلم بمراده .
41 : 2
تَنْزِيلٌ  مِنَ  الرَّحْمَٰنِ  الرَّحِيمِ  
Tafseer  
{ تنزيل من الرحمن الرحيم } مبتدأ .
41 : 3
كِتَابٌ  فُصِّلَتْ  آيَاتُهُ  قُرْآنًا  عَرَبِيًّا  لِقَوْمٍ  يَعْلَمُونَ  
Tafseer  
{ كتاب } خبره { فصلت آياته } بينت بالأحكام والقصص والمواعظ { قرآناً عربيا } حال من كتاب بصفته { لقوم } متعلق بفصلت { يعلمون } يفهمون ذلك، وهم العرب .
41 : 4
بَشِيرًا  وَنَذِيرًا  فَأَعْرَضَ  أَكْثَرُهُمْ  فَهُمْ  لَا  يَسْمَعُونَ  
Tafseer  
{ بشيراً } صفة قرآناً { ونذيراً فأعرض أكثرهم فهم لا يسمعون } سماع قبول .
41 : 5
وَقَالُوا  قُلُوبُنَا  فِي  أَكِنَّةٍ  مِمَّا  تَدْعُونَا  إِلَيْهِ  وَفِي  آذَانِنَا  وَقْرٌ  وَمِنْ  بَيْنِنَا  وَبَيْنِكَ  حِجَابٌ  فَاعْمَلْ  إِنَّنَا  عَامِلُونَ  
Tafseer  
{ وقالوا } للنبي { قلوبنا في أكنَّةٍ } أغطية { مما تدعونا إليه وفي آذاننا وقر } ثقل { ومن بيننا وبينك حجاب } خلاف في الدين { فاعمل } على دينك { إننا عاملون } على ديننا .
41 : 6
قُلْ  إِنَّمَا  أَنَا  بَشَرٌ  مِثْلُكُمْ  يُوحَىٰ  إِلَيَّ  أَنَّمَا  إِلَٰهُكُمْ  إِلَٰهٌ  وَاحِدٌ  فَاسْتَقِيمُوا  إِلَيْهِ  وَاسْتَغْفِرُوهُ  وَوَيْلٌ  لِلْمُشْرِكِينَ  
Tafseer  
{ قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إليَّ أنما إلهكم إله واحد فاستقيموا إليه } بالإيمان والطاعة { واستغفروه وويل } كلمة عذاب { للمشركين } .
41 : 7
الَّذِينَ  لَا  يُؤْتُونَ  الزَّكَاةَ  وَهُمْ  بِالْآخِرَةِ  هُمْ  كَافِرُونَ  
Tafseer  
{ الذين لا يؤتون الزكاة وهم بالآخرة هم } تأكيد { كافرون } .
41 : 8
إِنَّ  الَّذِينَ  آمَنُوا  وَعَمِلُوا  الصَّالِحَاتِ  لَهُمْ  أَجْرٌ  غَيْرُ  مَمْنُونٍ  
Tafseer  
{ إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات لهم أجر غير ممنون } مقطوع .
41 : 9
قُلْ  أَئِنَّكُمْ  لَتَكْفُرُونَ  بِالَّذِي  خَلَقَ  الْأَرْضَ  فِي  يَوْمَيْنِ  وَتَجْعَلُونَ  لَهُ  أَنْدَادًا  ذَٰلِكَ  رَبُّ  الْعَالَمِينَ  
Tafseer  
{ قل أئنكم } بتحقيق الهمزة الثانية وتسهيلها وإدخال ألف بينها بوجهيها وبين الأولى { لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين } الأحد والاثنين { وتجعلون له أنداداً } شركاء { ذلك رب } أي مالك { العالمين } جمع عالم، وهو ما سوى الله وجمع لاختلاف أنواعه بالياء والنون، تغليباً للعقلاء .
41 : 10
وَجَعَلَ  فِيهَا  رَوَاسِيَ  مِنْ  فَوْقِهَا  وَبَارَكَ  فِيهَا  وَقَدَّرَ  فِيهَا  أَقْوَاتَهَا  فِي  أَرْبَعَةِ  أَيَّامٍ  سَوَاءً  لِلسَّائِلِينَ  
Tafseer  
{ وجعل } مستأنف ولا يجوز عطفه على صلة الذي للفاصل الأجنبي { فيها رواسي } جبالاً ثوابت { من فوقها وبارك فيها } بكثرة المياه والزروع والضروع { وقدَّر } قسَّم { فيها أقواتها } للناس والبهائم { في } تمام { أربعة أيام } أي الجعل وما ذكر معه في يوم الثلاثاء والأربعاء { سواءً } منصوب على المصدر، أي استوت الأربعة استواءً لا تزيد ولا تنقص { للسائلين } عن خلق الأرض بما فيها .
41 : 11
ثُمَّ  اسْتَوَىٰ  إِلَى  السَّمَاءِ  وَهِيَ  دُخَانٌ  فَقَالَ  لَهَا  وَلِلْأَرْضِ  ائْتِيَا  طَوْعًا  أَوْ  كَرْهًا  قَالَتَا  أَتَيْنَا  طَائِعِينَ  
Tafseer  
{ ثم استوى } قصد { إلى السماء وهي دخان } بخار مرتفع { فقال لها وللأرض ائتيا } إلى مرادي منكما { طوعاً أو كرهاً } في موضع الحال، أي طائعتين أو مكرهتين { قالتا أتينا } بمن فينا { طائعين } فيه تغليب المذكر العاقل أو نزلنا لخاطبها منزلته .
41 : 12
فَقَضَاهُنَّ  سَبْعَ  سَمَاوَاتٍ  فِي  يَوْمَيْنِ  وَأَوْحَىٰ  فِي  كُلِّ  سَمَاءٍ  أَمْرَهَا  وَزَيَّنَّا  السَّمَاءَ  الدُّنْيَا  بِمَصَابِيحَ  وَحِفْظًا  ذَٰلِكَ  تَقْدِيرُ  الْعَزِيزِ  الْعَلِيمِ  
Tafseer  
{ فقضاهنَّ } الضمير يرجع إلى السماء لأنها في معنى الجمع الآيلة إليه، أي صيَّرها { سبع سماوات في يومين } الخميس والجمعة فرغ منها في آخر ساعة منه، وفيها خلق آدم ولذلك لم يقل هنا سواء، ووافق ما هنا آيات خلق السماوات والأرض في ستة أيام { وأوحى في كل سماءٍ أمرها } الذي أمر به من فيها من الطاعة والعبادة { وزينا السماء الدنيا بمصابيح } بنجوم { وحفظاً } منصوب بفعله المقدَّر، أي حفظناها من استراق الشياطين السمع بالشهب { ذلك تقدير العزيز } في ملكه { العليم } بخلقه .
41 : 13
فَإِنْ  أَعْرَضُوا  فَقُلْ  أَنْذَرْتُكُمْ  صَاعِقَةً  مِثْلَ  صَاعِقَةِ  عَادٍ  وَثَمُودَ  
Tafseer  
{ فإن أعرضوا } أي كفار مكة عن الإيمان بعد هذا البيان { فقل أنذرتكم } خوَّفتكم { صاعقةً مثل صاعقة عادٍ وثمود } عذاباً يهلككم مثل الذي أهلكهم .
41 : 14
إِذْ  جَاءَتْهُمُ  الرُّسُلُ  مِنْ  بَيْنِ  أَيْدِيهِمْ  وَمِنْ  خَلْفِهِمْ  أَلَّا  تَعْبُدُوا  إِلَّا  اللَّهَ  قَالُوا  لَوْ  شَاءَ  رَبُّنَا  لَأَنْزَلَ  مَلَائِكَةً  فَإِنَّا  بِمَا  أُرْسِلْتُمْ  بِهِ  كَافِرُونَ  
Tafseer  
{ إذْ جاءتهم الرسل من بين أيديهم ومن خلفهم } أي مقبلين عليهم ومدبرين عنهم فكفروا كما سيأتي، والإهلاك في زمنه فقط { أن } أي بأن { لا تعبدوا إلا الله قالوا لو شاء ربنا لأنزل } علينا { ملائكة فإنا بما أرسلتم به } على زعمكم { كافرون } .
41 : 15
فَأَمَّا  عَادٌ  فَاسْتَكْبَرُوا  فِي  الْأَرْضِ  بِغَيْرِ  الْحَقِّ  وَقَالُوا  مَنْ  أَشَدُّ  مِنَّا  قُوَّةً  أَوَلَمْ  يَرَوْا  أَنَّ  اللَّهَ  الَّذِي  خَلَقَهُمْ  هُوَ  أَشَدُّ  مِنْهُمْ  قُوَّةً  وَكَانُوا  بِآيَاتِنَا  يَجْحَدُونَ  
Tafseer  
{ فأما عاد فاستكبروا في الأرض بغير الحق وقالوا } لما خوِّفوا بالعذاب { من أشد منا قوة } أي لا أحد، كان واحدهم يقلع الصخرة العظيمة من الجبل يجعلها حيث يشاء { أولم يروْا } يعلموا { أن الله الذي خلقهم هو أشد منهم قوَّة وكانوا بآياتنا } المعجزات { يجحدون } .
41 : 16
فَأَرْسَلْنَا  عَلَيْهِمْ  رِيحًا  صَرْصَرًا  فِي  أَيَّامٍ  نَحِسَاتٍ  لِنُذِيقَهُمْ  عَذَابَ  الْخِزْيِ  فِي  الْحَيَاةِ  الدُّنْيَا  وَلَعَذَابُ  الْآخِرَةِ  أَخْزَىٰ  وَهُمْ  لَا  يُنْصَرُونَ  
Tafseer  
{ فأرسلنا عليهم ريحاً صرصراً } باردة شديدة الصوت بلا مطر { في أيام نحسات } بكسر الحاء وسكونها مشؤومات عليهم { لنذيقهم عذاب الخزي } الذل { في الحياة الدنيا ولعذاب الآخرة أخزى } أشد { وهم لا ينصرون } بمنعه عنهم .
41 : 17
وَأَمَّا  ثَمُودُ  فَهَدَيْنَاهُمْ  فَاسْتَحَبُّوا  الْعَمَىٰ  عَلَى  الْهُدَىٰ  فَأَخَذَتْهُمْ  صَاعِقَةُ  الْعَذَابِ  الْهُونِ  بِمَا  كَانُوا  يَكْسِبُونَ  
Tafseer  
{ وأما ثمود فهديناهم } بيّنا لهم طريق الهدى { فاستحبوا العمى } اختاروا الكفر { على الهدى فأخذتهم صاعقة العذاب الهون } المهين { بما كانوا يكسبون } .
41 : 18
وَنَجَّيْنَا  الَّذِينَ  آمَنُوا  وَكَانُوا  يَتَّقُونَ  
Tafseer  
{ ونجينا } منها { الذين آمنوا وكانوا يتقون } الله .
41 : 19
وَيَوْمَ  يُحْشَرُ  أَعْدَاءُ  اللَّهِ  إِلَى  النَّارِ  فَهُمْ  يُوزَعُونَ  
Tafseer  
{ و } اذكر { يوم يُحشر } بالياء والنون المفتوحة وضم الشين وفتح الهمزة { أعداء الله إلى النار فهم يوزعون } يساقون .
41 : 20
حَتَّىٰ  إِذَا  مَا  جَاءُوهَا  شَهِدَ  عَلَيْهِمْ  سَمْعُهُمْ  وَأَبْصَارُهُمْ  وَجُلُودُهُمْ  بِمَا  كَانُوا  يَعْمَلُونَ  
Tafseer  
{ حتى إذا ما } زائدة { جاءُوها شهد عليهم سمعهم وأبصارهم وجلودهم بما كانوا يعملون } .


Share:

Ibrahim Al Akhdarإبراهيم الأخضر

Ahmad Khader Al-Tarabulsiأحمد خضر الطرابلسي

Sheiks Mahmud Khalil Al-Husary
Ha Meem
A revelation
from
the Most Gracious
the Most Merciful
A Book
are detailed
its Verses
a Quran
(in) Arabic
for a people
who know
A giver of glad tidings
and a warner;
but turn away
most of them
so they
(do) not
hear
And they say
Our hearts
(are) in
coverings
from what
you call us
to it
and in
our ears
(is) deafness
and between us
and between us
and between you
(is) a screen
So work
indeed, we
(are) working
Say
Only
I am
a man
like you
it is revealed
to me
that
your god
(is) God
One;
so take a Straight Path
to Him
and ask His forgiveness
And woe
to the polytheists
Those who
(do) not
give
the zakah
and they
in the Hereafter
they
(are) disbelievers
Indeed
those who
believe
and do
righteous deeds
for them
(is) a reward
never ending
never ending
Say
Do you indeed
[surely] disbelieve
in the One Who
created
the earth
in
two periods
and you set up
with Him
rivals
That
(is the) Lord
(of) the worlds
And He placed
therein
firmly-set mountains
above it
above it
and He blessed
therein
and determined
therein
its sustenance
in
four
periods
equal
for those who ask
Then
He directed (Himself)
towards
the heaven
while it (was)
smoke
and He said
to it
and to the earth
Come both of you
willingly
or
unwillingly
They both said
We come
willingly
Then He completed them
(as) seven
heavens
in
two periods
and He revealed
in
each
heaven
its affair
And We adorned
the heaven
the nearest
with lamps
and (to) guard
That
(is the) Decree
(of) the All-Mighty
the All-Knower
But if
they turn away
then say
I have warned you
(of) a thunderbolt
like
(the) thunderbolt
(of) Aad
and Thamud
When
came to them
the Messengers
from before them
from before them
from before them
and from
behind them
(saying) Do not
worship
but
Allah
They said
If
(had) willed
our Lord
surely, He (would have) sent down
Angels
So indeed, we
in what
you have been sent
with
(are) disbelievers
Then as for
Aad
they were arrogant
in
the earth
without
[the] right
and they said
Who
(is) mightier
than us
(in) strength
Do not
they see
that
Allah
the One Who
created them
He
(is) Mightier
than them
(in) strength
But they used (to)
in Our Signs
deny
So We sent
upon them
a wind
furious
in
(the) days
(of) misfortune
that We may make them taste
(the) punishment
(of) disgrace
in
the life
(of) the world
And surely, (the) punishment
(of) the Hereafter
(is) more disgracing
and they
will not be helped
will not be helped
And as for
Thamud
We guided them
but they preferred
[the] blindness
over
the guidance
so seized them
a thunderbolt
(of) the punishment
humiliating
for what
they used (to)
earn
And We saved
those who
believed
and used (to)
fear (Allah)
And (the) Day
will be gathered
(the) enemies
(of) Allah
to
the Fire
then they
will be assembled in rows
Until
when
when
they come to it
(will) testify
against them
their hearing
and their sight
and their skins
(as) to what
they used (to)
do


Select Surah FROM : TO : Repeat :