Preloader Image

13 Rejab 1440H

Wed, 20 Mar 2019

Pray Time
Fajr 05:00 (WIB)
Sunrise 05:57 (WIB)
Dhuhr 12:00 (WIB)
Asr 15:11 (WIB)
Sunset 18:04 (WIB)
Maghrib 18:04 (WIB)
Isha 19:01 (WIB)
Imsak 04:50 (WIB)
Midnight 00:00 (WIB)

Chinese | Dutch | French | German | Indonesian | Italian | Japanese | Malay | Sahih International | Tafsir الجلالين | Thai

Holy Quran » اللغة العربية » AN NAML : 1 - 20

To learn word-by-word, put the cursor over the Arabic text


27 : 1
طس  تِلْكَ  آيَاتُ  الْقُرْآنِ  وَكِتَابٍ  مُبِينٍ  
Tafseer  
{ طس } الله أعلم بمراده بذلك { تلك } هذه الآيات { آيات القرآن } آيات منه { وكتاب مبين } مظهر للحق من الباطل عطف بزيادة صفة .
27 : 2
هُدًى  وَبُشْرَىٰ  لِلْمُؤْمِنِينَ  
Tafseer  
هو { هدى } هاد من الضلالة { وبشرى للمؤمنين } المصدقين به بالجنة .
27 : 3
الَّذِينَ  يُقِيمُونَ  الصَّلَاةَ  وَيُؤْتُونَ  الزَّكَاةَ  وَهُمْ  بِالْآخِرَةِ  هُمْ  يُوقِنُونَ  
Tafseer  
{ الذي يقيمون الصلاة } يأتون بها على وجهها { ويؤتون } يعطون { الزكاة وهم بالآخرة هم يوقنون } يعلمونها بالاستدلال وأعيد {هم} لما فصل بينه وبين الخبر .
27 : 4
إِنَّ  الَّذِينَ  لَا  يُؤْمِنُونَ  بِالْآخِرَةِ  زَيَّنَّا  لَهُمْ  أَعْمَالَهُمْ  فَهُمْ  يَعْمَهُونَ  
Tafseer  
{ إن الذين لا يؤمنون بالآخرة زينا لهم أعمالهم } القبيحة بتركيب الشهوة حتى رأوها حسنة { فهم يعمهون } يتحيرون فيها لقبحها عندنا.
27 : 5
أُولَٰئِكَ  الَّذِينَ  لَهُمْ  سُوءُ  الْعَذَابِ  وَهُمْ  فِي  الْآخِرَةِ  هُمُ  الْأَخْسَرُونَ  
Tafseer  
{ أولئك الذين لهم سوء العذاب } أشدَّه في الدنيا القتل والأسر { وهم في الآخرة هم الأخسرون } لمصيرهم إلى النار المؤبدة عليهم.
27 : 6
وَإِنَّكَ  لَتُلَقَّى  الْقُرْآنَ  مِنْ  لَدُنْ  حَكِيمٍ  عَلِيمٍ  
Tafseer  
{ وإنك } خطاب للنبي { لتلقَّى القرآن } يُلقى عليك بشدة { من لدن } من عند { حكيم عليم } في ذلك.
27 : 7
إِذْ  قَالَ  مُوسَىٰ  لِأَهْلِهِ  إِنِّي  آنَسْتُ  نَارًا  سَآتِيكُمْ  مِنْهَا  بِخَبَرٍ  أَوْ  آتِيكُمْ  بِشِهَابٍ  قَبَسٍ  لَعَلَّكُمْ  تَصْطَلُونَ  
Tafseer  
اذكر: { إذ قال موسى لأهله } زوجته عند مسيره من مدين إلى مصر { إني آنست } أبصرت من بعيد { ناراً سآتيكم منها بخبر } عن حال الطريق وكان قد ضلها { أو آتيكم بشهاب قبس } بالإضافة للبيان أي شعلة نار في رأس فتيلة أو عود { لعلكم تصطلون } والطاء بدل من تاء الافتعال من صلى بالنار بكسر اللام وفتحها: تستدفئون من البرد.
27 : 8
فَلَمَّا  جَاءَهَا  نُودِيَ  أَنْ  بُورِكَ  مَنْ  فِي  النَّارِ  وَمَنْ  حَوْلَهَا  وَسُبْحَانَ  اللَّهِ  رَبِّ  الْعَالَمِينَ  
Tafseer  
{ فلما جاءها نودي أن } أي بأن { بورك } أي بارك الله { من في النار } أي موسى { ومن حولها } أي الملائكة، أو العكس وبارك يتعدى بنفسه وبالحرف ويقدر بعد في مكان { وسبحان الله رب العالمين } من جملة ما نودي ومعناه تنزيه الله من السوء .
27 : 9
يَا مُوسَىٰ  إِنَّهُ  أَنَا  اللَّهُ  الْعَزِيزُ  الْحَكِيمُ  
Tafseer  
{ يا موسى إنه } أي الشأن { أنا الله العزيز الحكيم }.
27 : 10
وَأَلْقِ  عَصَاكَ  فَلَمَّا  رَآهَا  تَهْتَزُّ  كَأَنَّهَا  جَانٌّ  وَلَّىٰ  مُدْبِرًا  وَلَمْ  يُعَقِّبْ  يَا مُوسَىٰ  لَا  تَخَفْ  إِنِّي  لَا  يَخَافُ  لَدَيَّ  الْمُرْسَلُونَ  
Tafseer  
{وألق عصاك} فألقاها {فلما رآها تهتز} تتحرك {كأنها جان} حية خفيفة {ولى مدبراً ولم يعقب} يرجع قال تعالى {يا موسى لا تخف} منها {إني لا يخاف لدي} عندي {المرسلون} من حية وغيرها
27 : 11
إِلَّا  مَنْ  ظَلَمَ  ثُمَّ  بَدَّلَ  حُسْنًا  بَعْدَ  سُوءٍ  فَإِنِّي  غَفُورٌ  رَحِيمٌ  
Tafseer  
{ إلا } لكن { من ظلم } نفسه { ثم بدَّل حُسناً } أتاه { بعد سوءٍ } أي تاب { فإني غفور رحيم } أقبل التوبة وأغفر له.
27 : 12
وَأَدْخِلْ  يَدَكَ  فِي  جَيْبِكَ  تَخْرُجْ  بَيْضَاءَ  مِنْ  غَيْرِ  سُوءٍ  فِي  تِسْعِ  آيَاتٍ  إِلَىٰ  فِرْعَوْنَ  وَقَوْمِهِ  إِنَّهُمْ  كَانُوا  قَوْمًا  فَاسِقِينَ  
Tafseer  
{ وأدخل يدك في جيبك } طوق قميصك { تخرج } خلاف لونها من الأدمة { بيضاء من غير سوءٍ } برص لها شعاع يغشى البصر، آية { في تسع آيات } مرسلا بها { إلى فرعون وقومه إنهم كانوا قوماً فاسقين } .
27 : 13
فَلَمَّا  جَاءَتْهُمْ  آيَاتُنَا  مُبْصِرَةً  قَالُوا  هَٰذَا  سِحْرٌ  مُبِينٌ  
Tafseer  
{ فلما جاءتهم آياتنا مبصرة } مضيئة واضحة { قالوا هذا سحر مبين } بيّن ظاهر.
27 : 14
وَجَحَدُوا  بِهَا  وَاسْتَيْقَنَتْهَا  أَنْفُسُهُمْ  ظُلْمًا  وَعُلُوًّا  فَانْظُرْ  كَيْفَ  كَانَ  عَاقِبَةُ  الْمُفْسِدِينَ  
Tafseer  
{ وجحدوا بها } لم يقروا { و } قد { استيقنتها أنفسهم } أي تيقنوا أنها من عند الله { ظلماً وعلوّاً } تكبراً عن الإيمان بما جاء به موسى راجع إلى الجحد { فانظر } يا محمد { كيف كان عاقبة المفسدين } التي علمتها من إهلاكهم.
27 : 15
وَلَقَدْ  آتَيْنَا  دَاوُودَ  وَسُلَيْمَانَ  عِلْمًا  وَقَالَا  الْحَمْدُ  لِلَّهِ  الَّذِي  فَضَّلَنَا  عَلَىٰ  كَثِيرٍ  مِنْ  عِبَادِهِ  الْمُؤْمِنِينَ  
Tafseer  
{ ولقد آتينا داود وسليمان } ابنه { علما } بالقضاء بين الناس ومنطق الطير وغير ذلك { وقالا } شكراً لله { الحمد لله الذي فضلنا } بالنبوة وتسخير الجنّ والإنس والشياطين { على كثير من عباده المؤمنين } .
27 : 16
وَوَرِثَ  سُلَيْمَانُ  دَاوُودَ  وَقَالَ  يَا أَيُّهَا  النَّاسُ  عُلِّمْنَا  مَنْطِقَ  الطَّيْرِ  وَأُوتِينَا  مِنْ  كُلِّ  شَيْءٍ  إِنَّ  هَٰذَا  لَهُوَ  الْفَضْلُ  الْمُبِينُ  
Tafseer  
{‏ وورث سليمان داود ‏}‏ النبوة والعلم دون باقي أولاده ‏{‏ وقال يا أيها الناس عُلمنا منطق الطير ‏}‏ أي‏:‏ فهمَ أصواته ‏{‏ وأُوتينا من كل شيء ‏}‏ تؤتاه الأنبياء والملوك ‏{‏ إن هذا ‏}‏ المؤتى ‏{‏ لهو الفضل المبين ‏}‏ البيَّن الظاهر ‏.‏
27 : 17
وَحُشِرَ  لِسُلَيْمَانَ  جُنُودُهُ  مِنَ  الْجِنِّ  وَالْإِنْسِ  وَالطَّيْرِ  فَهُمْ  يُوزَعُونَ  
Tafseer  
{ وحشر } جمع { لسليمان جنوده من الجن والإنس والطير } في مسير له { فهم يوزعون } يجمعون ثم يساقون.
27 : 18
حَتَّىٰ  إِذَا  أَتَوْا  عَلَىٰ  وَادِ  النَّمْلِ  قَالَتْ  نَمْلَةٌ  يَا أَيُّهَا  النَّمْلُ  ادْخُلُوا  مَسَاكِنَكُمْ  لَا  يَحْطِمَنَّكُمْ  سُلَيْمَانُ  وَجُنُودُهُ  وَهُمْ  لَا  يَشْعُرُونَ  
Tafseer  
{ حتى إذا أتوْا على وادِ النمل } هو بالطائف أو بالشام، نمله صغار أو كبار { قالت نملة } ملكة النمل وقد رأت جند سليمان { يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم } يكسرنكم { سليمان وجنوده وهم لا يشعرون } نزل النمل منزلة العقلاء في الخطاب بخطابهم .
27 : 19
فَتَبَسَّمَ  ضَاحِكًا  مِنْ  قَوْلِهَا  وَقَالَ  رَبِّ  أَوْزِعْنِي  أَنْ  أَشْكُرَ  نِعْمَتَكَ  الَّتِي  أَنْعَمْتَ  عَلَيَّ  وَعَلَىٰ  وَالِدَيَّ  وَأَنْ  أَعْمَلَ  صَالِحًا  تَرْضَاهُ  وَأَدْخِلْنِي  بِرَحْمَتِكَ  فِي  عِبَادِكَ  الصَّالِحِينَ  
Tafseer  
{ فتبسّم } سليمان ابتداء { ضاحكا } انتهاء { من قولها } وقد سمعه من ثلاثة أميال حملته إليه الريح فحبس جنده حين أشرف على واديهم حتى دخلوا بيوتهم وكان جنده ركباناً ومشاة في هذا السير { وقال رب أوزعني } ألهمني { أن أشكر نعمتك التي أنعمت } بها { علىَّ وعلى والديَّ وأن أعمل صالحاً ترضاه وأدخلني برحمتك في عبادك الصالحين } الأنبياء والأولياء .
27 : 20
وَتَفَقَّدَ  الطَّيْرَ  فَقَالَ  مَا  لِيَ  لَا  أَرَى  الْهُدْهُدَ  أَمْ  كَانَ  مِنَ  الْغَائِبِينَ  
Tafseer  
{ وتفقّد الطير } ليرى الهدهد الذي يرى الماء تحت الأرض ويدل عليه بنقره فيها فتستخرجه الشياطين لاحتياج سليمان إليه للصلاة فلم يره { فقال ماليَ لا أرى الهدهد } أي أعرضَ لي ما منعني من رؤيته { أم كان من الغائبين } فلم أره لغيبته فلما تحققها.


Share:

Ibrahim Al Akhdarإبراهيم الأخضر

Ahmad Khader Al-Tarabulsiأحمد خضر الطرابلسي

Sheiks Mahmud Khalil Al-Husary
Ta Seen
These
(are the) Verses
(of) the Quran
and a Book
clear
A guidance
and glad tidings
for the believers
Those who
establish
the prayer
and give
zakah
and they
in the Hereafter
[they]
believe with certainty
Indeed
those who
(do) not
believe
in the Hereafter
We have made fair-seeming
to them
their deeds
so they
wander blindly
Those
(are) the ones
for them
(is) an evil
[the] punishment
and they
in
the Hereafter
[they]
(will be) the greatest losers
And indeed, you
surely, receive
the Quran
from [near]
from [near]
the All-Wise
the All-Knower
When
said
Musa
to his family
Indeed I
perceive
a fire
I will bring you
from it
some information
or
I will bring you
a torch
burning
so that you may
warm yourselves
But when
he came to it
he was called
[that]
Blessed is
who
(is) at
the fire
and whoever
(is) around it
And glory be
(to) Allah
(the) Lord
(of) the worlds
O Musa!
Indeed
I Am
Allah
the All-Mighty
the All-Wise
And Throw
your staff
But when
he saw it
moving
as if it
(were) a snake
he turned back
(in) flight
and (did) not
look back
O Musa!
(Do) not
fear
Indeed [I]
(do) not
fear
(in) My presence
the Messengers
Except
who
wrongs
then
substitutes
good
after
evil
then indeed I Am
Oft-Forgiving
Most Merciful
And enter
your hand
into
your bosom
it will come forth
white
without
without
harm
(These are) among
nine
signs
to
Firaun
and his people
Indeed, they
are
a people
defiantly disobedient
But when
came to them
Our Signs
visible
they said
This
(is) a magic
manifest
And they rejected
them
though were convinced with them (signs)
themselves
(out of) injustice
and haughtiness
So see
how
was
(the) end
(of) the corrupters
And verily
We gave
Dawood
and Sulaiman
knowledge
and they said
Praise be
to Allah
the One Who
has favored us
over
many
of
His servants
the believers
And inherited
Sulaiman
Dawood
And he said
O
people!
We have been taught
(the) language
(of) the birds
and we have been given
from
every
thing
Indeed
this
surely it
(is) the favor
evident
And were gathered
for Sulaiman
his hosts
of
jinn
and the men
and the birds
and they
(were) set in rows
Until
when
they came
to
(the) valley
(of) the ants
said
an ant
O
ants
Enter
your dwellings
lest not crush you
lest not crush you
Sulaiman
and his hosts
while they
(do) not perceive
(do) not perceive
So he smiled -
laughing
at
her speech
and said
My Lord!
Grant me (the) power
that
I may thank You
(for) Your Favor
which
You have bestowed
on me
and on
my parents
and that
I may do
righteous (deeds)
that will please You
And admit me
by Your Mercy
among
Your slaves
righteous
And he inspected
the birds
and said
Why
Why
not
I see
the hoopoe
or
is he
from
the absent


Select Surah FROM : TO : Repeat :